fbpx

Browse By

وجع البطن المفاجئ عند الأطفال.. الأعراض، الأسباب و العلاج..

يقصد بالألم الحاد الألم الذي ظهر فجأةً منذ ساعات (حتى 24 ساعة كحد أقصى) عند طفل كان بصحةٍ جيدة. وقد يكون ألم البطن هذا معزولاً أو مترافقاً مع أعراض أخرى كالإسهال أو الاقياء.

الأعراض

يمكن أن يشكو الطفل المصاب بألم البطن الحاد من واحد أو أكثر من الأعراض التالية مع ألم البطن:

  • ارتفاع الحرارة
  • الإسهال
  • الاقياء
  • الإمساك
  • السعال

الأعراض المرافقة التي تستدعي القلق وطلب المشورة الطبية؟
ما هي الأعراض المرافقة لأم البطن الحاد والتي تستدعي القلق وطلب المشورة الطبية؟

إشهار

يجب أن يشكل وجود واحد أو أكثر من الأعراض التالية سبباً لقلق الوالدين ويستدعي استشارة الطبيب بسرعة:
عند الأطفال دون السنة من العمر.

  • ارتفاع درجة حرارة الطفل لأكثر من 38.5 مئوية.
  • ألم البطن الشديد و المستمر لكثر من 3 ساعات.
  • ترافق ألم البطن مع تورم و احمرار الخصيتين.
  • وجود الدم مع براز الطفل المصاب بألم البطن الحاد.
  • رفض الطفل لتناول الطعام والشراب و حدوث الترجيع والاقياء.
  • حدوث الوهن و التعب و الميل للنوم عند الطفل المصاب بوجع البطن المفاجئ.

الأسباب

من الولادة و حتى عمر السنة

من 2 حتى 5 سنوات

من 6 إلى 11 سنة

من 12 إلى 18 سنة

1. المغص و الغازات عند الطفل الرضيع 
2. المغص عند الرضيع
3. التهاب المعدة و الأمعاء
4. الإمساك
5. انتان المجاري البولية
6. انغلاف و انسداد الأمعاء
7. داء هيرشبرنغ 

1. التهاب المعدة والأمعاء
2. التهاب الزائدة الدودية
3. الإمساك
4. انتان المجاري البولية
5. انغلاف وانسداد الأمعاء
6. رض البطن
7. التهاب البلعوم
8. نوبة ألم فقر الدم المنجلي
9. فرفرية هينوخ شونلاين
10. التهاب العقد اللمفاوية المساريقية 

1. التهاب المعدة والأمعاء
2. التهاب الزائدة الدودية
3. الإمساك
4. ألم البطن الوظيفي (نفسي؟)
5. انتان المجاري البولية
6. انغلاف وانسداد الأمعاء
7. رض البطن
8. التهاب البلعوم
9. نوبة ألم فقر الدم المنجلي
10. فرفرية هينوخ شونلاين
11. التهاب العقد اللمفاوية المساريقية

1. التهاب الزائدة الدودية
2. التهاب المعدة والأمعاء
3. الإمساك
4. عسر الطمث عند الإناث
5. داء الحوض الالتهابي عند البنات
6. انفتال المبيض أو الخصية
7. الحمل عند المتزوجات

العلاج

يفضل في أكثر الحالات مراجعة الطبيب. ويوجه العلاج نحو السبب. ففي حالات التهاب الأمعاء يعطى الطفل الكثير من السوائل. وفي حال الشك الكبير بالتهاب الزائدة الدودية فلا ينصح بإعطاء الطفل المسكنات قبل وضع التشخيص الدقيق خوفاً من تمويه الأعراض وتأخر العلاج الجراحي.

التعاليق